وجدة : قصة الشاب “محمد الينصلي” مع الأطباء والمرض

آخر تحديث : السبت 6 يونيو 2015 - 4:11 مساءً
إيمان / الصورة بعدسة مجموعة KMV

حينما يشتد المرض و يتأزم الوضع المادي أكثر مما هو متأزم يتدخل الطبيب ليزيد الطين بلة، وبدل من أن يساعد في الشفاء وممارسة مهنة الطب بكل ضمير وانسانية، يتدخل ليزيد من تدهور حالة المريض بأخطاء وأغلاط جمة تجعل من المبتلى مقعدا على كرسي متحرك !!!!!!!!!

القصة ليست من نسج أو وحي الخيال، بل القصة تعود للشاب المراهق “محمد الينصلي” ذو 19 ربيعا  شاب في مقتبل العمر طبعا لكن ملامحه تقول غير ذلك ….

محمد أيقونة العائلة أصيب بكسر في عظم حوضه مما استدعى من الأهل -وبرغم قلة الحيلة والفقر المذقع- التوجه إلى مستشفى الفارابي بمدينة وجدة، لكن بدل أن يكشف الدكتور عن حالة محمد قبل الشروع في أي خطوة، وبغياب الضمير المهني طبعا تجاهل الأمر وبدون أي تحاليل مخبرية أو أي معرفة مسبقة مما يعاني منه هذا الأخير… قام بزرع اسلاك حديدية بالعظم المكسور ..

ليتفاجئ الجميع بعد أيام قليلة بتدهور حالة محمد الصحية وظهور إنتفاج على مستوى الساق.. عندها فقط احتار الأهل من الأمر ليتوجهوا مرة اخرى إلى المستشفى ليتضح أن الشاب يعاني من تآكل على مستوى العظام بسبب خلايا سرطانية وهي السبب الرئيسي في الكسر !!!

وببن عشية وضحاها أصبح “محمد الينصلي” ضحية المرض الفتاك وضحية الجشع المتزايد للأطباء محترفي الإغتناء على حساب المرضى، دكتور ليس لديه ادنى قيم الانسانية أو بالأحرى حيال حالات أخرى عديده لمرضى ضحايا غباء وإهمال طبي !!!

محمد الآن في حالة يرثى لها .. قساوة الفقر .. ووجع المرض .. و قهر نظرات الأهل التي لا حول لها ولا قوة غير الدعاء والتمني من العلي القدير أن يمن على ابنهم بشفاء عاجل بتدخل المحسنين ..

هذا ما عايشناه اليوم من خلال زيارتنا لمحمد في بيته وهذا ما رواه لنا ذويه واصدقاءه .. فعلا كانت زيارة إنسانية نأمل أن يصل صدى نداء محمد وأهله لعل وعسى هذا النداء يجد من يجيب ويمد يد العون لعائلة تعاني ويلات الفقر والمرض ..

لكل المحسنين الراغبين في مد يد المساعدة المادية للشاب محمد الينصلي، يرجى الإتصال بأم الضحية السيدة رشيدة على الرقم الآتي 0630427701. والله لا يضيع أجر المحسنين.

(قُلْ إِنَّ رَبِّي يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَهُ ۚ وَمَا أَنفَقْتُم مِّن شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ ۖ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ) الآية-39 سورة سبأ

2015-06-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

الحدث 24