هذا ما قاله الطفل المخترع السوداني الأصل في المؤتمر الصحافي، لا تسمحوا للآخرين بوقف أحلامكم!.

آخر تحديث : الخميس 1 أكتوبر 2015 - 1:42 مساءً

قال المخترع الصغير ذو الأصول السودانية والذي أثار اختراعه “ساعة” جدلا في الولايات المتحدة، إنه يحلم بالالتحاق بمعهد “ماسوشيتس” للتكنولوجيا، وأكاديمية تكساس للرياضيات والعلوم، لاستكمال مسيرته العلمية.

أحمد محمد، الطالب الأميركي في مقطع فيديو من أمام بيته فى ولاية تكساس الأمريكية تم تداوله بشكل واسع على الشبكات الاجتماعية، أشار إلى رغبته في تحويل مدرسته ماك آرثر إلى مدرسة مختلفة، وبرغبته في مساعدة الأطفال حول العالم ممن يحلمون بتجربته.

كما دعا أقرانه في العالم لتحدي العقبات، وقال:” لا تسمحوا للآخرين بوقف أحلامكم مهما كانت العقبات في سبيل اظهار موهبتكم.

” وإلى نص حوار المخترع الصغير كاملا: “السلام عليكم. أعتقد أنكم تعرفون أنني الشخص الذي قام بصناعة الساعة وتسببت في مشاكل بالنسبة له. قمت بصناعة الساعة لإبهار مدرستي، لكن عندما رأتها اعتقدت أنها تشكل تهديدًا لها، وكان أمرًا سيئًا أن تأخذ انطباعًا خاطئا بشأنها وتم احتجازي لبقية اليوم. بما أن التهم تم اسقاطها، أود القول بأني أرغب في الالتحاق بمعهد ماسوشيتس للتكنولوجيا وأكاديمية تكساس للرياضيات والعلوم. كما أرغب في تحويل مدارس ماك أرثر إلى مدرسة مختلفة. بما أنني تجاوزت هذه التجربة، فإنني سأبذل قصار جهدي ليس فقط في مساعدة نفسي، بل في تقديم المساعدة لأي طفل حول العالم قد يمر بذات التجربة. لا تسمحوا للآخرين بتغييركم مهما كانت العقبات في سبيل اظهار موهبتكم”.

2015-10-01
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

الحدث 24