الإبراهيمي يفجرها مدوية في قبة البرلمان

آخر تحديث : الأربعاء 13 أبريل 2016 - 9:37 مساءً

كشف مصطفى الإبراهيمي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، عن فضيحة مدوية خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية بمجلس النواب اليوم الثلاثاء، تمثلت في تنظيم التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية لقافلة طبية في بعض الأقاليم المغربية بدون ترخيص، كما أنها عرضت خدماتها على ممثلي الأمة داخل قبة البرلمان.

وأوضح الإبراهيمي، أن هذه القافلة نُظمت بمشاركة أطباء مغاربة وأجانب، بمقابل 100 درهم، بدون ترخيص الوزارة الوصية، قائلا “كما استفاد منها أشخاص غير منخرطين في التعاضدية”.

وأضاف المتحدث، أن القافلة نُظمت بدون ترخيص أيضا لوحدتها المتنقلة ولا للأطباء الأجانب، قائلا “وهذا خرق واضح للقانون الذي صادقنا عليه في هذه القبة، وهو قانون 131-13 الذي ينص على أن أي شخص يريد تنظيم قافلة طبية من الضروري أن يحصل على الترخيص، بالإضافة إلى ترخيص الأجانب إذا شاركوا فيها”، مردفا أن “هذه القافلة شارك فيها أطباء أجانب أحدهم من الكوديفوار”، وينضاف إلى هذه الخروقات خرق قانون التعاضديات، يوضح المتحدث.

وقال الإبراهيمي، إن هذه القافلة “أحدثت أيضا سابقة هنا داخل البرلمان”، تمثلت في عرض خدماتها على نواب الأمة بالمقابل، مردفا “بالنسبة لطب القلب حددت 200 درهم، وفيما يخص طب العيون يرتبط المبلغ بنوع النظارات التي اختارها المستفيد”، قائلا “منظمو القافلة يريدون إحداث القطاع الخاص داخل البرلمان”، مشددا على أنه لا يوجد تحدي للقانون أكثر من هذا.

2016-04-13 2016-04-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

الحدث 24