رابطة قضاة المغرب تعقد ندوة علمية في موضوع العقار و رهان التنمية بوجدة‎

آخر تحديث : الأربعاء 20 أبريل 2016 - 1:29 مساءً

بعد النجاح الكبير الذي عرفته ندوة قضاة رابطة التغيير باكادير،و الذي حضرته مختلف الاطياف المدنية و القضائية من جمعيات مجتمع مدني و مستثمرين و محامون و رجال السلطة و السلطة القضائية بالاضافة الى فعاليات سياسية على رئسها وزير العدل ووالي الجهة و التي عرفت انضمام ازيد من ثلاثمئة قاض، ما اعتبرته وسائل الاعلام حينها زلزالا قضائيا خصوصا مع انضمام الاستاذ شريف الغيام احد مؤسسي و قياديي نادي قضاة المغرب , ليظهر قضاة التغيير قوتهم التنظيمية من جديد خلال ندوة وجدة العلمية حول موضوع العقار و رهان التنمية و هو مستمد من الخطب الملكية السامية التي تعمل الرابطة جاهدة على تجسيدها على ارض الواقع ، و التي نظمت بمركز الدراسات و الأبحاث الإنسانية و الاجتماعية بمدينة وجدة، هاته الندوة التي عرفت حضور ا كثيفا لقضاة التغيير من مختلف ربوع المملكة و من مختلف الأسلاك مؤكدين شعارات التغيير و ان لا اختلاف بين ربوع المملكة،و ان رياح التغيير، تهب حيثما رفرف العلم المغربي حيث حج اليها ازيد من خمسمئة قاض ممثلين لمختلف المكاتب الجهوية لرابطة قضاة المغرب عبر ربوع المملكة المغربية اضافة الى عديد من الاساتدة الباحثين و الخبراء الدوليين و الوطنيين و الاكاديمين و قد اسفرت هاته الندوة عن توصيات مهمة طبقا لتوصيات الخبراء من اجل تفعيل العديد من الخطب التي جعلت من القضاء و عاء للتنمية و جعلت من القضاء قاطرة للتنمية.

و قد القى السيد الوكيل العام للمملكة بوجدة رسالة السيد وزير العدل الموجهة إلى الندوة، كما عرفت الندوة العلمية حضور كل من السيد والي الجهة الشرقية، و السيد المحافظ العام، و السيد رئيس المجلس العلمي بوجدة و عضو المجلس العلمي الأعلى، و السيد المدير العام للصندوق الوطني للاستثمار، و السيد رئيس رابطة قضاة المغرب.

كما عرفت الندوة عدة تكريمات للعديد من الشخصيات التي بصمت تاريخ القضاءعامة و تاريخ الجهة الشرقية خاصة، اذ ثم تكريم كل من السيد والي الجهة الشرقية و العلامة بن حمزة ، و الاستاد عبد الغني السرغيني و المرحوم الاستاد عدلي و ابنه هشام رئيس مكتب الرابطة بالجهة الشرقية و المرأة القاضية المرابطة العديد من القامات القضائية من قدماء القضاة بالجهة، كما عرفت الندوة تقديم عدة مداخلات قيمة في ذات الموضوع كمداخلة الدكتور محمد بن يعيش رئيس غرفة بمحكمة النقض و أستاذ زائر بكلية الحقوق عبدالمالك السعدي بطنجة حول موضوع الملكية العقارية، و الدكتور ادريس الفاخوري أستاذ التعليم العالي بجامعة محمد الأول بوجدة، حول دور التشريعات العقارية الخاصة، في التخفيف من أزمة السكن، و الاستاذ حفيظ الحر المندوب الجهوي لأملاك الدولة في موضوع دور أملاك الدولة-الملك الخاص- في التنمية العقارية و الأستاذ محمد سدادي رئيس للمجلس الجهوي للموثقين حول دور الموثق في تحقيق الأمن التعاقدي، و الدكتور أحمد خرطة، الأستاذ بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور في موضوع أنواع الأنظمة العقارية و أثرها على التنمية ( جهة الشرق نموذجا)، و السيد علال بولويز رئيس جمعية المنعشين العقاريين حول موضوع دور المنعش العقاري في التنمية العقارية. و قد اختتم الحفل ببرقية ولاء مرفوعة الى السدة العالية بالله تلاها السيد نوالدين الرياحي رئيس رابطة قضاة المغرب، كما قام قضاة التغيرر بزيارة مختلف مناطق الجهة و قاموا بانشطة جمعوية وخيرية و ثقافية.

و أبان العديد من أعضاء الرابطة عن حسهم الأدبي والفني بقصائد ألقوها مؤكدين سموهم الانساني و الثقافي كما ثم تنظيم عدة مأدبات غداء و عشاء بمختلف اطباق المنطقة، من اجل خلق انسجام و جو عائلي يميز جمعية رابطة قضاة التغيير، الذين لا يفرقون بين ملحق قضائي و محام عام و لا رئيس و لا مرؤوس إلا بمدى حبه لوطنه و لملكه و لعمله و جدّه و اجتهاده٠

2016-04-20 2016-04-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الهروالي