بركان تختتم الدورة الصيفية الثالثة عشرة لحفظ وتجويد القرآن الكريم

آخر تحديث : الخميس 11 أغسطس 2016 - 4:22 مساءً

بمناسبة اختتام الدورة الصيفية الثالثة عشرة لموسم 1437/2016 لتحفيظ القرآن الكريم، أشرف السيد عبد الحق الحوضي عامل إقليم بركان صباح يوم الخميس 11 غشت 2016 بقاعة الحفلات الرابحي ببركان على مراسم حفل اختتام الدورة الصيفية الثالثة عشرة لحفظ وتجويد القرآن الكريم، الذي نظمه المجلس العلمي المحلي ببركان بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية وذلك لتكريم المتفوقين التابعين للإقليم.وقد حضر هذا الحفل الختامي السادة رؤساء المجالس العلمية المحلية لبركان،الناضور،ادريوش واجرادة،السيد المندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية ببركان، السيد رئيس المجلس البلدي لمدينة بركان، السادة البرلمانيون، السادة رؤساء الجماعات الترابية، السادة رؤساء المصالح الخارجية الإدارية والأمنية، السادة الأئمة والخطباء والوعاظ والمحفظون والمحفظات، السادة رؤساء جمعيات ولجن المساجد، السادة ممثلو وسائل الإعلام وفعاليات من المجتمع المدني.

وقد استهلت هذه التظاهرة الدينية التي تعد من الأنشطة المتميزة التي تقوم بها لجنة القرآن الكريم بالمجلس العلمي المحلي ببركان بكلمات كل من السيد محمد حباني رئيس المجلس العلمي المحلي لبركان – عضو المجلس العلمي الأعلى والمنسق الجهوي للمجالس العلمية لجهة الشرق وعضو المجلس الأعلى للتعليم – والسيد لحسن غوميض المندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية بركان والسيد محمد كحودي رئيس لجنة القران الكريم الذين استحضروا فيهما أهم المكتسبات والإنجازات التي تم تحقيقها من هذه الدورة الصيفية لحفظ وتجويد القرآن الكريم لفائدة المستفيدات والمستفيدين على صعيد إقليم بركان، والتي انطلقت فعالياتها ابتداء من 11 يوليوز 2016 بعد عملية التسجيل التي دامت 10 أيام بجل مساجد الإقليم،والتي تستهدف تلاميذ وتلميذات المؤسسات التعليمية وأبناء وبنات الجالية المغربية بغية إحياء وبعث عملية تحفيظ كتاب الله في قلوبهم وربطهم ببيوت الله تعالى وتعليمهم الأخلاق الإسلامية والآداب الشرعية وغرس محبة القرآن في نفوسهم، لما له من دور في تكوين الشخصية المغربية المسلمة والحفاظ على الهوية الروحية للأشخاص.

وللإشارة فقد بلغ عدد المراكز التي تمت فيها عملية التحفيظ حسب تقارير المرشدين 85 مركزا يؤطرها 85 محفظا ومحفظة، منها مراكز خاصة بالذكور وأخرى بالإناث تضم ما مجموعه 1846 مستفيدا ومستفيدة (1100 من الذكور و 746 من الإناث).

وبهذه المناسبة تم تكريم 09 مشاركين في مسابقة حفظ وتجويد القران الكريم لفائدة أبناء الجالية المغربية حيث فازت بالمرتبة الأولى: رابحي فردوس من بلجيكا و بالمرتبة الثانية : رابحي نعمان من بلجيكا وبالمرتبة الثالثة : الهاشم بلال من اسبانيا. وتم تكريم أيضا 06 من الفائزين بالمسابقتين في حفظ القرآن الكريم وتجويده الذي سبق للمجلس أن نظمهما بمناسبة شهر رمضان المبارك إحداهما للذكور والأخرى للإناث. وقد فاز بالرتبة الأولى في مسابقة الذكور : محمد احسايني و بالرتبة الثانية : صلاح الدين طالب وبالرتبة الثالثة : عبد الواحد خروف. أما بالنسبة للإناث فقد فازت بالمرتبة الأولى: زينب عبد الجليل و بالمرتبة الثانية خديجة تكوراشت وبالمرتبة الثالثة :أسماء السغروشني.كم تم بالمناسبة تكريم 19 تلميذا وتلميذة من المتفوقين والمتفوقات في الدورة الصيفية.

2016-08-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

الحدث 24