شاطىء السعيدية من بين الشواطئ الحاصلة على اللواء الأزرق لهذه السنة

آخر تحديث : الثلاثاء 20 مايو 2014 - 10:25 صباحًا

منحت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، التي ترأسها الأميرة للا حسناء والمؤسسة الدولية للتربية البيئية، الشارة الدولية “اللواء الأزرق” لـ27 من بين 79 شاطئا مدرجا في البرنامج الوطني “شواطئ نظيفة”.

وأفادت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، في بلاغ لها، أن الشواطئ الحاصلة على اللواء الأزرق هذه السنة تتوزع على طول الساحل المغربي، هي شواطئ: السعيدية البلدي، والمضيق، والفنيدق، وصول، وبقاسم، وأشقار، بطنجة أصيلة، وأصيلة، وبوزنيقة، والسيدة شوال.

وأيضا الحوزية، والوالدية، وسيدي رحال الشاطئ، وآسفي المدينة، والصويرية لقديمة بآسفي، والصويرة، وفوم واد بالعيون، وامينتوركة بميرلفت، وسيدي موسى أكلو بتزنيت، وأركمان بالناظور، والجديدة، وأم لبوير بالداخلة، وموسافر بالداخلة، وواد لو بتطوان، والسعيدية المتوسط، وكاب بدوزة بآسفي، وقصر المجازبفحص أنجرة، ورأس الرمل بالعرائش.

وأورد المصدر ذاته بأن “اللواء الأزرق يعد علامة إيكولوجية دولية تمنح للشواطئ التي تستجيب إلى المعايير المعتمدة لجودة مياه الاستحمام والبيئة والتجهيز، وتدبير النفايات والتربية البيئية”.

وأشار البلاغ أن مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة تدبر هذا البرنامج، الذي يدعمه برنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومنظمة السياحة العالمية والمكتب الوطني المغربي للسياحة، منذ سنة 2002، مشيرا إلى أنه اقتصر في البداية على بعض الشواطئ، ليغطي في ما بعد 79 شاطئا من بين أكثر الشواطئ استقطابا للمصطافين بالمملكة.

وتابع المصدر عينه بأن برنامج شواطئ نظيفة يرمي إلى ضم جميع شواطئ المملكة التي تستجيب لأعلى المعايير الدولية من حيث النظافة والجودة.”، مشيرا أن الشواطئ الحاصلة على اللواء الأزرق ستكون من بين الشواطئ التي ستشارك في مسابقة الفوز بجوائز للا حسناء الساحل المستدام، التي تمنح مرة كل سنتين”.

وتنقسم جوائز للا حسناء الساحل المستدام إلى خمس فئات تهم جوائز “شواطئ نظيفة”، وجوائز “التقاسم وإطار العيش”، وجوائز “حماية وتثمين التراث الطبيعي”، وجوائز “التربية و الشباب”، وجوائز “المسؤولية الاجتماعية والبيئية للشركات”.

منقول عن “هسبريس”

2014-05-20 2014-05-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

منير لــطرش