عبدالله بن زايد: يجب خروج إيران وتركيا لحل الأزمة بسوريا

آخر تحديث : الثلاثاء 29 أغسطس 2017 - 5:27 مساءً

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— قال الشيخ عبدالله بن زايد، وزير الخارجية الإماراتي، إنه وفي سبيل حل الأزمة السورية سيتوجب خروج إيران وتركيا لأنهما تحاولان التقليل من هيبة وسيادة الدولة السورية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده وزير الخارجية الإماراتي مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، حيث قال وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية: "لكيلا تعود الأوضاع إلى ما كانت عليه في سوريا فإن الحل يتضمن جزئين الأول حل سياسي في سوريا والآخر يتمثل في خروج أطراف تحاول أن تقلل من هيبة وسيادة الدولة السورية وهنا أتحدث بصراحة وبوضوح عن كل من إيران وتركيا ".

وأضاف: "إذا استمرت إيران وتركيا بالأسلوب نفسه والنظرة التاريخية أو الاستعمارية أو التنافسية بينهما في شؤون وقضايا عربية سنستمر في هذا الوضع سواء الآن في سوريا أو في دول أخرى بعد ذلك".

من جهته قال لافروف: "إن هناك حرصا على التطبيق الكامل للقرار 2254 الذي ينص على خارطة الطريق الواضحة للتسوية السياسية للأزمة وبالتوازي مع ذلك لابد من محاربة جميع الإرهابيين الذين تخندقوا في الأراضي السورية أو جاءوا إلى هناك من بلدان أخرى".

وأضاف: "لتطبيق هذا القرار على المعارضة في سوريا أن تتصرف بشكل واقعي وأن تبتعد عن لهجة الإنذارات التي صدرت في الفترة الماضية،" مؤكدا على أن "مصير سوريا يحدده السوريون أنفسهم ولا ينص أبدا على الشروط المسبقة فلابد من الجلوس على طاولة المفاوضات بين المعارضة والحكومة ولابد مناقشة كيفية ترتيب الحياة المستقبلية داخل سوريا".

2017-08-29 2017-08-29
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

الحدث 24