بركان المحطة الثانية و العشرون من حملة التضامن مع الصحافي و الإعلامي محمد راضي الليلي

آخر تحديث : الإثنين 14 أبريل 2014 - 8:28 صباحًا

في تجمع حاشد تجاوز ستين مشاركا من فعاليات حقوقية و صحافية و سياسية، إستقبلت مدينة بركان يوم السبت 12 أبريل 2014 الصحافي و الإعلامي المبعد من القناة الأولى المغربية محمد راضي الليلي بتنظيم من النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة و رابطة المواقع الإلكترونية و دعم من جريدة الجسور، و قد صدم الحاضرون بوقائع مؤامرة الإبعاد و خلفياتها و ما تعرضت له الصحافي الليلي من عملية نصب و إحتيال لا تزال لدى الشرطة القضائية في الرباط، والتي تشير وقائعها الى إحتمال أن تكون الأطراف التي رعت المؤامرة هي المسؤولة عن تنفيذها بإسم جلالة الملك و شخصيات سياسية كبرى في الديوان الملكي و الحكومة، و طالب الصحافي الليلي في هذا اللقاء بإصلاح الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة و الإعلام العمومي المغربي متحدثا عن كون معركته هي معركة الكرامة فقط و ليس من أجل العودة إلى العمل لأنه قادر على ذلك بعيدا من القناة الأولى.

و في ختام اللقاء قامت اللجنة المنظمة بتكريم الصحافي الليلي كما عبر الحاضرون عن مساندتهم لقافلة التضامن العيون الرباط و التوقيع على عريضة إقالة العرايشي و البارودي، لأجل الحصول على مائة ألف توقيع، و كافة الأشكال النضالية الأخرى التي تعتزم التنسيقية الوطنية للتضامن القيام بها في اللاحق من تطورات القضية، و من المتوقع أن تنضم كل من مدن جرادة و الناظور و كرسيف و تاوريرت حملة التضامن في الجهة الشرقية للمملكة.

2014-04-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

الحدث 24