هكذا هاجم الفنان المغربي القدير “نعمان الحلو” الكويتي “المصعب العنزي” صاحب ملحمة المغرب المشرق

آخر تحديث : الخميس 31 يوليو 2014 - 10:57 مساءً

هاجم الفنان المغربي، نعمان الحلو، الكويتي مصعب العنزي، صاحب ملحمة «المغرب المشرق»، بعد تصريحات له على صفحاته الاجتماعية قال فيها: «من شارك معه هم نجوم المغرب فقط، ومن لم يشارك فقد عفا عنه الزمن ولم يعد موجودا».

وكتب نعمان على فايس بوك: «لقد كان يتصل بي من الكويت لمدة شهور، ويرجوني أن أشارك معه، وكان يقول لي أن مشاركتي ستكون هي الفيصل في الملحمة (ولا شك أنه قال الشىء نفسه للآخرين)… أنا شخصيا طلبت منه، أن يدخل من الباب وليس من النافذة، وذلك عبر إبلاغ نقيب الموسيقيين (وذلك أضعف الإيمان)، لأن النقيب الموسيقار مولاي أحمد العلوي وأنا، كنا متفقين على أن نشرح له، أن هناك لهجات في المغرب يجب احترامها، على أساس إدخال مقاطع بالإمازيغية، والسوسية والريفية».

سفير لم ينصبه أحد!!

لا أدري لماذا هناك بعض المواقع والجرائد، تحاول أن تقزم المبدعين المغاربة، على حساب شخص كويتي، يدعي أنه سفير الأغنية المغربية، كما يدعي أنه هيأ ملحمة وطنية، بطلب من الملك.

هته المواقع أشارت أن من لم يشارك في ملحمة مصعب العنزي الكويتي، يعصرهم الندم…!!!

عن موضوع هته الملحمة «مغرب مشرق»، والتي يريد هذا المصعب العنزي أن يكون بطلها، ويسمي نفسه بسفير الأغنية المغربية.

لقد كان يتصل بي من الكويت لمدة شهور، ويرجوني أن أشارك معه، وكان يقول لي أن مشاركتي ستكون هي الفيصل في الملحمة (ولا شك أنه قال الشىء نفسه للآخرين).

أنا شخصيا طلبت منه، أن يدخل من الباب وليس من النافذة، وذلك عبر إبلاغ نقيب الموسيقيين (وذلك أضعف الإيمان)، لأن النقيب الموسيقار مولاي أحمد العلوي وأنا، كنا متفقين على أن نشرح له، أن هناك لهجات في المغرب يجب احترامها، على أساس إدخال مقاطع بالإمازيغية، والسوسية والريفية.

غالبا لم يعجبه كلامي، ولم يتصل بالنقيب، ولم يعد يتصل بي أيضا. وسجل ملحمته مع مجموعة من الفنانين، وصرح عبر حسابه أن من شارك معه هم نجوم المغرب فقط، ومن لم يشارك فقد عفا عنه الزمن ولم يعد موجودا.

باي باي: عبد الوهاب الدكالي، لطيفة رأفت، محمد الباتولي، فتح الله لمغاري، عمر السيد، الفناير، نعمان… وغيرهم لقد عفا عنكم الزمن كما أشار سيادة السفير مصعب العنزي.

2014-07-31 2014-07-31
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

رياض سفاج