بركان : وظائف لا تحتاج إلى مباراة

آخر تحديث : الثلاثاء 26 أغسطس 2014 - 4:57 مساءً

إنه العبث بعينه بكل مقوماته، هذا ما تداولته شبكة التواصل الإجتماعي فيسبوك. وثيقة مؤشرة من طرف مسؤولين عن قطاع الصحة العمومية باقليم بركان، والبداية من هرم المسؤولية إلى القاعدة “المندوب الاقليمي للصحة العمومية، مدير المركز الاستشفائي الإقليمي الدراق، وكذا الحارس العام” كلهم يشهدون بتوقيعاتهم وخواتمهم في وثيقة رسمية. بالسماح لشخص معروف لدى الخاص والعام بمدينة بركان بسلوكياته العدوانية والمتهورة، باسثتباب الامن بمؤسسة عمومية وحيوية.

وإذ نعلم جيدا أن المسؤولين لم يقدموا على مثل هذا قرار جهلا بالقوانين المنظمة للعمل بالمؤسسات العمومية أو الولوج إليها.

مما يجعلنا هذا التصرف نطرح أكثر من سؤال…

ماهو دور شركة الحراسة داخل المستشفى؟

وكيف يعقل في ظل وجود شركة خاصة تسهر على أمن المستشفى، يتم التفويض لشخص مسؤولية اسثتباب الامن؟

أم هي أيادي خفية إستطاعت إعطاؤه هذه الصلاحيات والتي قد تجعل المواطنيين تحت رحمته.

2014-08-26 2014-08-26
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

الحدث 24