العيون : بيان للرأي العام

آخر تحديث : السبت 23 أغسطس 2014 - 12:12 مساءً

في سياق النضال ضمن معركة محاربة الفساد الإعلامي الذي يرعاه بعض الطغاة في الإعلام العمومي و الخاص أعلن لجميع متابعي قضية الصحافي محمد راضي الليلي المبعد جورا من القناة الأولى بسبب مؤامرة من مديرة الأخبار بالقناة الأولى فاطمة البارودي و مساعدة من زوجها مدير الأنشطة الملكية محمد الداودي و الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة رشيد فيصل العرايشي و مدير ديوانه إدريس الادريسي و آخرين أعلن مايلي :

إنهاء مهامي على رأس مكتب العيون لمجموعة الملاحظون ميديا لم يكن لأسباب شخصية كما جاء عبر الموقع الألكتروني الملاحظ و إنما لأسباب موضوعية ستعرض على الرأي العام عند التحقق منها بمساعدة السلطات المغربية.

لن أتردد في إخبار الرأي العام بما حصلت عليه من أدلة تثبت أن لتعييني في مكتب الملاحظون العيون علاقة بمخططات مديرة الأخبار فاطمة البارودي و من ساعدها من داخل مجموعة الملاحظون ميديا و في هذا السياق سأكشف قريبا بحول الله مفاجأة كبرى و صادمة للبعض و لم يكن يتوقعها.

أي مساس محتمل بسلامتي الجسدية و سلامة أفراد أسرتي على خلفية كشف المستور أحمل فيه المسؤولية لمديرة الأخبار و الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة فيصل العرايشي بإعتباره من نفذ قرار طردي من المؤسسة و جردني من حقوقي المادية و القانونية بعد أربعة عشرة سنة من العمل،كما أحمل المسؤولية أيضا للحكومة المغربية و للأجهزة الأمنية و السلطات العمومية و قد أشعرت بذلك النيابة العامة لدى المحكمة الإبتدائية بالعيون و ولاية أمن العيون.

لا نامت أعين الجبناء

2014-08-23
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد راضي الليلي