بركان : طبيب ينتحل صفة نائب وكيل الملك يعرض حياة شاب للخطر

آخر تحديث : الأربعاء 27 أغسطس 2014 - 12:10 مساءً

تعرض أحد الفاعلين الجمعويين صبيحة يوم الأحد 17 غشت 2014 وبضبط على الساعة الواحدة صباحا للاعتداء من طرف طبيب بالمستشفى الإقليمي الدراق والمسمى “ق”، وتعود أسباب هذا الإعتداء إلى مجموعة من الأسباب على رأسها الخمر.

وذلك بعدما توجه “م-ح” من جمعية زكزل للبيئة والتنمية والتضامن، إلى مجموعة من الأشخاص كانوا على متن سيارة بمنطقة زكزل الجبلية وبضبط بمقربة من مغارة الجمل السياحية في جلسة سكر. والتي تحولت فيما بعد إلى لعب بزجاجات الخمر الفارغة ورفع لصوت الموسقى الصاخبة، أسباب جعلت هذا الأخير يتدخل ودعوتهم باحترام سكان القرية وخفض لصوت الموسقى. ليتدخل الطبيب المذكور وينفرد بالفاعل الجمعوي “هامسا في أدنه قائلا له، أنه نائب وكيل الملك وجئت لقضاء بعض الوقت بعيدا عن أعين الناس”.

إنتحال صفة نائب وكيل الملك جعلت الطبيب المخمور ينتشي طعم السلطة مع كل كأس خمر، وتعود الجلسة إلى سالف عهدها وأكثر. حيث تمادى نائب وكيل الملك “عفوا النائب المزعوم”، ليبدأ بتكسير زجاجات الخمر الفارغة داخل ساقية المياه المعدة لإيصال الماء للساكنة، في خرق سافر وضربا عرض الحائط سلامة و أرواح البشر. ليعود نفس الشاب ليذكرهم بضرورة الإحترام، حتى انقضوا عليه ولم يعطوا له الفرصة في الحديث ونهالوا عليه ضربا ولولا تدخل بعض شباب المنقطة لا كان من الهالكين.

2014-08-27 2014-08-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

منير لــطرش