السعيدية : إزدياد رقعة الإحتجاج عقب الارتفاع المهول في فواتير إستهلاك الماء والكهرباء

آخر تحديث : الجمعة 24 أكتوبر 2014 - 7:31 مساءً

نظمت فعاليات المجتمع المدني صبيحة أمس الخميس 23 أكتوبر 2014 بمدينة السعيدية إقليم بركان وقفة احتجاجية أمام المكتب الوطني للماء الصالح للشرب، وذلك تنديدا على الارتفاع الصاروخي والمهول في فواتير استهلاك الماء والكهرباء.

حيث تلقت الساكنة صدمة قوية بسبب هذا الأخير، وذلك بعيدا كل البعد عن قيمة المبلغ المعهودة أدائها، وعلى اثر هذا الإجراء الذي أقدم عليه المكتب المذكور فقد عبرت الساكنة عن سخطها وامتعاضها العميق من جراء هذه القرارات الأحادية التي تضرب القدرة الشرائية للمواطن والتي تزيد من صعوبة الحياة اليومية، كما ندد الجميع على الطريقة التي تنهجها الحكومة من أجل العمل على ترقيع المكتب المفلس على حساب المواطنين الضعفاء، وفي خطوة تصعيدية أجمعت الساكنة   عن عدم تسديد هذه الفواتير نظرا للإختلالات التي تعرفها و التي وصفوها البعض بالسرقة الموصوفة أو المنظمة، كما  طالبت أيضا بالرجوع إلى نظام الفاتورة القديم، مع تغير نظام الأداء من ثلاثة أشهر إلى شهر واحد.

هذا وقد رافق هذا الإجراء تضارب في الآراء وتساؤلات عن من في مصلحته إشعال فتيل هذه الاحتجاجات؟

وهل للحكومة  دور فيها؟.

هذا وقد كادت الوقفة أن تتخذ منحا تصعيديا لقدر الله لولا تدخل مسؤولي المدينة لضد النفس، وذلك بتنظيم لقاء مع المدير الإقليمي للمكتب الوطني للماء والكهرباء، والذي خلص في مراجعة جميع الفواتير.

2014-10-24 2014-10-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

زهير بوكربة