مشاريع مهجورة النموذح محمية ” اللقالق ” ومنتزهه

آخر تحديث : الخميس 8 مايو 2014 - 2:44 مساءً

أصبح إقليم بركان في الأونة الأخيرة يعيش دينامية من نوع خاص وذلك لعدد المشاريع التي تم تدشينها من طرف عمالة إقليم بركان و المجالس البلدية و القروية الستة عشر.

حيث عرف الإقليم إعادة تهيئة العديد من المشاريع ووضع حجر الأساس للبعض منها، اليوم نقف أمام نموذج من المشاريع والتي كان من المنتظر ان تستفيد منها شريحة واسعة من ساكنة مابين الضفتين، محمية اللقالق البيضاء والتي تعد من الفضاءات الخضراء وشريان مهم جمع كل من بلدية بركان وسيدي سليمان شراعة على ضفاف الوادي كما يعد هذا المشروع واجهة حقيقية لمدخل بركان المدينة من جهة الناضور. محمية أضحت في السنين الأواخر من المشاريع المهملة والمهجورة، حيث لاتلقى العناية من طرف المسؤولين بكل من عمالة إقليم بركان و الجماعة الحضرية لبركان المدينة والتي توجد في نوفذها الترابي، رغم الحاجة الماسة لمثل هذه الفضاءات وما لها من تأثير على نشاط الساكنة وخاصة الأطفال منهم وجمعيات المجتمع المدني. حيث ابدا البعض منها بضرورة التفويض له في تسيير هذا القلب النابض و الذي يعد إرث طبيعي حيث يعتبر ثاني أكبر تجمع للقالق البيضاء بالمغرب بعد الدار الكبيرة بمكناس.

2014-05-08 2014-05-08
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

منير لــطرش