أخبار عاجلة

العثور على طفل رضيع حديث الولادة عارٍ

ومصاب بالصفار ملقيًا في العراء بالإسكندرية

في حادثة مأساوية، عثر أحد المواطنين على طفل رضيع حديث الولادة، يبلغ من العمر يومين، ملقيًا بجوار صندوق قمامة أمام مسجد المرسي أبو العباس في منطقة الجمرك بمحافظة الإسكندرية.

ولحظة العثور عليه كان الطفل عارٍ تمامًا، طكا كان يعاني من ارتفاع كبير في نسبة الصفراء، مما يدل على أنه لم يتلقى الرعاية المناسبة منذ ولادته.

حيث قام المواطن على الفور بإبلاغ الشرطة، والتي بدورها نقلت الطفل إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وتم فتح التحقيقات في تلك الواقعة، وتبين أن الطفل قد تم إلقاؤه من قبل والدته، وهي سيدة تبلغ من العمر 25 عامًا، تعيش في منطقة قريبة من مكان العثور على الطفل.

وقد اعترفت الأم بارتكاب الواقعة، وقالت إنها تعاني من ضيق الحال ولديها طفل آخر، ولم تجد أمامها غير إلقاء الرضيع الجديد لعدم قدرتها على الإنفاق عليه.

وقررت النيابة العامة حبس الأم على ذمة التحقيقات.

ومصاب بالصفار ملقيًا في العراء بالإسكندرية

في حادثة مأساوية، عثر أحد المواطنين على طفل رضيع حديث الولادة، يبلغ من العمر يومين، ملقيًا بجوار صندوق قمامة أمام مسجد المرسي أبو العباس في منطقة الجمرك بمحافظة الإسكندرية.

ولحظة العثور عليه كان الطفل عارٍ تمامًا، طكا كان يعاني من ارتفاع كبير في نسبة الصفراء، مما يدل على أنه لم يتلقى الرعاية المناسبة منذ ولادته.

حيث قام المواطن على الفور بإبلاغ الشرطة، والتي بدورها نقلت الطفل إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وتم فتح التحقيقات في تلك الواقعة، وتبين أن الطفل قد تم إلقاؤه من قبل والدته، وهي سيدة تبلغ من العمر 25 عامًا، تعيش في منطقة قريبة من مكان العثور على الطفل.

وقد اعترفت الأم بارتكاب الواقعة، وقالت إنها تعاني من ضيق الحال ولديها طفل آخر، ولم تجد أمامها غير إلقاء الرضيع الجديد لعدم قدرتها على الإنفاق عليه.

وقررت النيابة العامة حبس الأم على ذمة التحقيقات.

العثور على طفل رضيع حديث الولادة عارٍ

ومصاب بالصفار ملقيًا في العراء بالإسكندرية

في حادثة مأساوية، عثر أحد المواطنين على طفل رضيع حديث الولادة، يبلغ من العمر يومين، ملقيًا بجوار صندوق قمامة أمام مسجد المرسي أبو العباس في منطقة الجمرك بمحافظة الإسكندرية.

ولحظة العثور عليه كان الطفل عارٍ تمامًا، طكا كان يعاني من ارتفاع كبير في نسبة الصفراء، مما يدل على أنه لم يتلقى الرعاية المناسبة منذ ولادته.

حيث قام المواطن على الفور بإبلاغ الشرطة، والتي بدورها نقلت الطفل إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وتم فتح التحقيقات في تلك الواقعة، وتبين أن الطفل قد تم إلقاؤه من قبل والدته، وهي سيدة تبلغ من العمر 25 عامًا، تعيش في منطقة قريبة من مكان العثور على الطفل.

وقد اعترفت الأم بارتكاب الواقعة، وقالت إنها تعاني من ضيق الحال ولديها طفل آخر، ولم تجد أمامها غير إلقاء الرضيع الجديد لعدم قدرتها على الإنفاق عليه.

العثور على طفل رضيع حديث الولادة عارٍ

وقررت النيابة العامة حبس الأم على ذمة التحقيقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى