ثقافة وفنونعلم وتعليمقصص وحكاياتمنوعات وتريندات

عمر المختار أسد الصحراء وشيخ المجاهدين

أسد الصحراء. عمر المختار

ولد عمر بن مختار بن عمر المنفى الهلالى فى 20اغسطس 1858م الموافق 10محرم 1275هجريا

لقب بعده ألقاب منها

شيخ الشهداء وشيخ المجاهدين وأسد الصحراء وأطلق عليه اللقب الأخير بسبب وهو

يحكى عنه انه ذات مره وهو فى طريقه إلى السودان بينما كانت تعبر قافلته الصحراء اشار أحد المرافقين للقافله الى وجود اسد مفترس بالجوار واقترح تقديم احدى الابل له كفديه لإتقاء شره إلا ان عمر المختار رفض وقال( إن الإتاوات التى كان يفرضها القوى منا على الضعيف قد ابطلت فكيف يصح ان نعيدها لحيوان؟والله انها علامه ذل وهوان والله ان خرج علينا لندفعه بسلاحنا)

فخرج عليهم الأسد فذهب إليه عمر المختار وقتله وسلخ جلده وعلقه حتى تراه القوافل الاخرى وبعد ذلك كلما ذكرت له هذه القصه كان يرد قائلا (وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى)

كان شجاعا مناضلا لايهاب أحد وكان له شعبيه كبيره جدا فعندما طلب منه قاده الإحتلال الإستسلام والكف عن مقاومتهم رد عليهم بمقولته الشهيره ( نحن لن نستسلم ..ننتصر او نموت)

لذلك بعد سنوات طويله من جهاده ورغم تعبه وكبر سنه وتجاوزه سن ال73 إلا ان الاحتلال الايطالى اقام له محاكمه صوريه وتم الحكم عليه بالإعدام شنقا أمام الجميع فى16سبتمبر1931م

وكان الهدف هنا اضعاف الروح المعنويه للمناضلين الليبيين والقضاء على الحركات المناهضه للاحتلال الايطالى لكن النتيجه جاءت عكسيه فقد ازدادت حده الثورات وانتهى الأمر بطرد القوات الإيطاليه من الأراضى الليبيه

رحم الله شيخ الشهداء والمجاهدين أسد الصحراء عمر المختار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى