Uncategorizedأبنائنا في الخارجأخبار عاجلةأخبار محليةخمسة لصحتك

إفتتاح المؤتمر السنوي الثاني  لأمراض الكبد ومناظيرالجهاز الهضمي لمستشفى كفر الدوار العام

أفتتحت محافظة البحيرة، المؤتمر  السنوى الثانى لأمراض الكبد ومناظير الهضمي الذى نظمته مستشفى كفر الدوار  على أرض المحافظة.

الذى أقيم تحت رعاية الأستاذ الدكتور، خالد عد الغفار وزير الصحة والسكان ونهال بلبع نائب محافظ البحيرة وبرئاسة الدكتور، عمرو دويدار مدير مستشفى كفر الدوار العام ، والدكتور، أحمد خليفة استشاري ورئيس قسم الكبد ومناظير الجهاز الهضمي ، وبحضور السيد الدكتور، أحمد قطري أمين عام نقابة الأطباء ومدير ادارة التدريب بالمديرية ، والأستاذ الدكتور / مدحت السحار استشارى أمراض الكبد والجهاز الهضمى بمشاركة نخبة من أساتذة وأطباء الكبد و الجهاز الهضمي وعدم كبير من العاملين بالمستشفيات والادارات الصحية .

وفى بداية المؤتمر تم الترحيب بالحضور من أساتذة أمراض الكبد و الجهاز الهضمي بمختلف الجامعات المصرية.

مؤكدة على حرص السيد الرئيس على تأسيس نظام صحي قوي يضمن تقديم خدمة طبية لائقة لجميع المصريين بمعايير عالمية تواكب التطور الذي تشهده مصر حالياً في جميع المجالات لتوفير حياة كريمة للمواطن المصري.

وقد افتتح فعاليات المؤتمر الدكتور هانى جميعه وكيل وزارة الصحة بالبحيره حيث تم خلال  المؤتمر إلقاء مجموعة من المحاضرات القيمة في مجال أمراض الكبد والجهاز الهضمي ، من خلال كبار أساتذة وعلماء الكبد والجهاز الهضمي بالجامعات المصرية والأكاديمية الطبية العسكرية والشرطة.

وأشادت نائب محافظ البحيرة بالآداء الطبي المميز الذى يتم على أرض البحيرة نتيجة للجهود الكبيرة والمخلصة للأطقم الطبية والمعاونة، مؤكدةً على أهمية المؤتمرات الطبية فى تبادل الرؤى والخبرات والتعرف على كل ما هو جديد.
  
كما أشاد د هاني جميعة، وكيل وزارة الصحة بالبحيرة بأهداف الملتقى وأهميته فى تبادل الرؤى والخبرات والتواصل بين الأطباء بهدف رفع مستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين، ومناقشة كل ما هو جديد فى عالم طب الكبد والجهاز الهضمى

وأكد أن الدولة خلال الفترة الماضية قامت بالكثير والكثير من المشروعات وخاصة فى المجال الصحي ، ولكن يظل العنصر البشرى هو الأهم ، ووجه الجميع  بأهمية المعاملة الجيدة للمريض والإهتمام به.

وفى ختام المؤتمر تم إهداء الدروع لأساتذة واطباء أمراض الكبد والجهاز الهضمى بمختلف الجامعات المصرية المشاركين بالمؤتمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى