أخبار عاجلةأخبار محليةالمرأة والطفلثقافة وفنونعلم وتعليم

تعزيز مشروعات التعاون المشترك فى مجال مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا “STEM”

وزير التربية والتعليم يبحث مع وفد الوكالة الأمريكية سبل تعزيز مشروعات التعاون المشترك فى مجال مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا “STEM”

الدكتور رضا حجازي:
الاستثمار في الموهوبين والنابغين لإعداد جيل قادر على الابتكار والتطوير والبحث العلمى

استقبل الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني وفد الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID، لمناقشة سبل تعزيز مشروعات التعاون المشترك بين الجانبين فى مجال مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا “STEM”.

وفي مستهل اللقاء، رحب الدكتور رضا حجازى بالحضور، مؤكدًا حرص الوزارة على تعزيز التعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID فى العديد من المشروعات التي تعمل على الارتقاء بالمنظومة التعليمية، ومن بينها مدارس المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا STEM.

وأكد الدكتور رضا حجازى حرص الدولة على الاستثمار في الموهوبين والنابغين لإعداد جيل قادر على الابتكار، والتطوير، والبحث العلمى، والمشاركة فى تطوير المجتمع، تنفيذًا للرؤية الاستراتيجية الشاملة للدولة لعام 2030 والتى يعتبر التعليم أحد أهم ركائزها.

ومن جهته، أكد وفد الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ‏USAID دعم علاقات التعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في المشروعات التعليمية والبحثية، والمشروعات ذات الاهتمام المشترك.

وقد ناقش اللقاء آليات تشجيع النابغين والفائقين وتحفيزهم على مواصلة الإبداع والتميز، ومن بينها تكريم فريق الطلاب المصري الذي حصل على مراكز متقدمة وجوائز خاصة، خلال مشاركته في معرض أيسف الدولي للعلوم والهندسة “Regeneron_ISEF” بمدينة دالاس بولاية تكساس الأمريكية، والتي تعد من أقوى المسابقات الدولية التي تعقد سنويًا فى هذا المجال حيث إنهم يمثلون نموذجًا يُحتذى به لجميع الطلاب.

كما ناقش اللقاء تنظيم مؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على النموذج المصري لنظام تعليم STEM، وهو التعليم القائم على دعم مهارات التفكير العليا والبحث العلمى خاصة فى مجالات العلوم والرياضيات والتكنولوجيا، واستعراض أفضل المماراسات والدروس المستفادة، والتعرف على الخصائص المميزة له.

وتطرق الاجتماع، أيضًا، إلى بحث سبل التعاون في آليات تنفيذ إنشاء مدرسة العباقرة التي تضم الطلاب الأوائل بالصف الأول بمدارس STEM على مستوى الجمهورية مع تقديم حزمة امتيازات لهم عبر تنفيذ توأمة مع عدد من المدارس بمختلف دول العالم، فضلًا عن التعاون مع الجامعات والمراكز البحثية المصرية والدولية لضمان تقديم محتوى تعليمي وتدريبي متميز لهم، وتعزيز مواهبهم وقدراتهم

جاء ذلك بحضور وفد الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID، والذى يضم الدكتور رضا أبو سريع مدير مشروع دعم مدارس المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا، والدكتورة هالة الصيرفي مستشار تعليم أول بمشروع دعم المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا، وأحمد رزق الله مسئول أول تعليم بالوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

وحضر من جانب الوزارة، الأستاذ محمد عطية رئيس الإدارة المركزية للتعليم بمصروفات، والدكتورة شيرين حمدى مستشار الوزير للتطوير الإدارى والمشرف على الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، والدكتورة عزيزة رجب مدير عام الإدارة العامة لمدارس المتفوقين، ومحمد زايد من الإدارة العامة للعلاقات الدولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى